fbpx
اخبار العملات الرقمية

عاجل: إيلون ماسك يعود أدراجه بشأن بتكوين، ويدعم دوجكوين

عاجل: إيلون ماسك يعود أدراجه بشأن بتكوين، ويدعم دوجكوين

غرد إيلون ماسك:

“تحدثت مع القائمين على تعدين بتكوين في أمريكيا الشمالية. وتعهدوا بنشر بيانات الاستخدام الحالي والمنتظر لمصادر الطاقة المتجددة. وكذلك للطلب من جميع القائمين على التعدين حول العالم بفعل المثل. هذا واعد.”

واضطرب السوق خلال الأسبوعين الماضيين بعد إعلان الرئيس التنفيذي لشركة تسلا (NASDAQ:TSLA) توقف شركته عن قبول المدفوعات باستخدام بتكوين لما لها من أضرار على البيئة بسبب استخدامها الوقود الأحفوري وبخاصة الفحم. وقال ماسك إنه سيتجه لعملات أخرى أقل إضرارًا بالبيئة.

وتوقعت كاثي وود، رئيسة آرك إنفيست، خلال الأسبوع الماضي في مقابلة مع بلومبرج عودة إيلون ماسك للسوق مرة أخرى.

وفي تغريدة تالية مخصصة لدوجكوين نشر إيلون ماسك رابط لمنتدى على موقع ريديت لتطوير العملة الرقمية.

وكتب: “إذا كنت تود المساعدة في تطوير دوجكوين DOGE/USD، برجاء مشاركة أفكارك على جيت هاب، و Dogecoin.r dogecoin”

وتصعد عملة دوجكوين بقوة الآن مسجلة ارتفاع بأكثر من 25%، بينما تحاول بتكوين الزحف مرة أخرى صوب مستوى 40 ألف دولار.

ورغم هذا لم تكن بتكوين أو دوجكوين الأكثر ارتفاعًا بين أقوى 50 عملة رقمية، بل كان اللقب من حظ بوليجون التي ارتفعت 100% تقريبًا خلال اليوم، ورمزها MATIC/USD.

وعلى ما يبدو لم يستطع إيلون ماسك تحمل الخسائر القوية التي تكبدها بسبب اضطراب السوق، فتخلى عن منافسته على المركزين الأول والثاني بين المليارديرات.

ورغم ارتفاعاها بحوالي 1% لم تشفع تسلا (NASDAQ:TSLA) لمؤسسها لاستعادة المركز الثاني بين الأثرياء، وتتداول أسهم تسلا خلال تلك اللحظات عند مستويات 586 دولار.

بينما تبلغ ثروة إيلون ماسك مؤسس تسلا حوالي 147 مليار دولار يحتل من خلالهم المركز الثالث وفقا لترتيب فوربس العالمية.

ونزلت أسهم تسلا من قمة قرب مستويات الـ900 دولار نهاية يناير الماضي، بينما تتداول اليوم قرب قاع عام 2021 عند مستويات 560 دولار.

وتكبد سوق العملات الرقمية خسائر فادحة خلال الأسبوع الماضي، وحتى يوم الأحد والسبب في ذلك:

1- تكثيف الصين حربها على العملات الرقمية

2- وزارة الخزانة الأمريكية تحاول فرض ضرائب على العملات الرقمية

3- تحذيرات من الاحتياطي الفيدرالي حول العملات الرقمية ومخاطر تقلبها

وتظل بتكوين تحت الخطر فلم تعد تؤمن بها البنوك الاستثمارية الكبرى.

ولكن مع صحوة بتكوين اليوم، ارتفعت أسهم وول ستريت المرتبطة بها، لتصعد أسهم شركة مايكروستراتيجي MicroStrategy Inc (NASDAQ:MSTR) والتي تزيد حيازاتها من بتكوين بصفة مستمرة، كما ارتفع سهم كوين بيز جلوبال إنك (NASDAQ:COIN).

وأغلق مؤشر داو جونز تداولات اليوم مرتفعًا 170 نقطة، بعد الاضطراب خلال الأسبوع الماضي، ويعزى الارتفاع لانتهاز كثيرون فرصة هبوط الأسهم التكنولوجية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى