التخطي إلى المحتوى

شهدة أسعار صرف الدولار امام عديد من العملات تراجع نسبيا, في الوقت الذي شهد فية الدولار الكندي والروبل الروسي زيادة طفيفة بفعل قفزة في سعر النفط بعد أنباء أن واشنطن ستنهي الإعفاء الممنوح من العقوبات لكبار مستوردي النفط الإيراني.

ونزل مؤشر الدولار، الذي يقيس قوة العملة الأمريكية مقابل ست عملات رئيسية، 0.15 بالمئة إلى 97.327. كان المؤشر سجل ذروته في أسبوعين عند 97.485 الأسبوع الماضي.

وأمام الين الياباني استقر الدولار دون تغير يذكر بينما يصعد اليورو 0.06 بالمئة مقابل العملة الأمريكية.

والأسواق المالية مغلقة يوم الاثنين في استراليا وهونج كونج والعديد من الدول الأوروبية الرئيسية بمناسبة عيد القيامة. وتداولات الصرف الأجنبي مستمرة عالميا لكن من المتوقع أن يكون الحجم هزيلا.

وصعد الدولار الكندي 0.2 بالمئة أمام نظيره الأمريكي، مع صعود سعر النفط الذي تعد كندا مصدرا رئيسيا له.

وسجل الروبل أعلى مستوياته مقابل اليورو منذ أبريل نيسان الماضي وذروته في شهر أمام الدولار مدفوعا بقفزة أسعار النفط.

ونزل الجنيه الاسترليني قليلا إلى 1.2982 دولار ليهبط عن مستوى 1.30 دولار ويقف على بعد 0.4 بالمئة من أدنى مستوى في شهرين 1.2945 دولار الذي سجله الشهر الماضي.

المصدر :رويترز

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *