فنون

العمانية جوخة الحارثي تحرز جائزة مان بوكر عن روايتها ”سيدات القمر“

احرزت الكاتبة العمانية جوخة الحارثي جائزة مان بوكر الدولية لعام 2019 عن روايتها ”سيدات القمر“ والتي تتحدث فيها عن مرحلة مهمة من تاريخ سلطنة عُمان التي ترجمتها إلى الإنجليزية مارلين بوث.

وهذه هي المرة الأولى التي يفوز فيها كاتب أو كاتبة عربية بهذه الجائزة التي تنافست عليها هذا العام ستة أعمال صادرة بلغاتها الأصلية وتُرجمت إلى اللغة الإنجليزية، وصدرت في بريطانيا.

وستحصل جوخة على قيمة الجائزة وهي 60 ألف دولار بالمشاركة مع الأكاديمية الأمريكية مارلين بوث، التي ترجمت رواية “سيدات القمر” من العربية إلى الإنجليزية.

ويضاف إلى مبلغ الجائزة ألف جنيه استرليني تمنح لكل من وصل للقائمة القصيرة.

وتفوقت الحارثي على خمسة منافسين ضمتهم القائمة القصيرة للجائزة من فرنسا وألمانيا وبولندا وكولومبيا وتشيلي.

وبجانب الرواية الفائزة أصدرت الكاتبة الحاصلة على الدكتوراه في الأدب العربي من جامعة إدنبره روايتين ومجموعتين قصصيتين وبعض قصص الأطفال إضافة إلى الدراسات الأدبية والأبحاث الأكاديمية.

وقال موقع جائزة مان بوكر على الإنترنت إن جوخة الحارثي سجلت اسمها اليوم كأول كاتبة عمانية وكذلك أول كاتبة من دول الخليج تفوز بالجائزة.

وتحكي رواية “سيدات القمر” قصة ثلاث شقيقات تواجهن تغييرات تحدث في المجتمع العماني وكيف تتعامل عائلتهن مع هذه التغيرات.

وتلقت لجنة تحكيم الجائزة هذا العام 108 روايات كتبت بخمس وعشرين لغة مختلفة واختارت 13 رواية فقط للقائمة الطويلة قبل أن تستقر على ستة فقط بالقائمة القصيرة.

المصدر : وكالات

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *